ماجستير  مهني في الإرشاد النفسي

سجل على الدورة

ماجستير  مهني في الإرشاد النفسي

الإرشاد النفسي هو قيام شخص يتمتع بالدراسة و الخبرة في مجال علم النفس و دراسات السلوك الإنساني بالتعامل مع المشكلات النفسية التي يمكن أن تواجه أشخاصاً آخرين من مختلف الفئات و يهدف لتعديل السلوك الخاطئ او لتحقيق التوافق النفسي لدى المريض. و يتميز الإرشاد النفسي بأنه يقوم بمعالجة المشكلة من جميع جوانبها الانسانية و الاجتماعية. مع احترام سرية المعلومات للمريض.

و بذلك يمثل الإرشاد لنفسي فرصة للمريض أو صاحب المشكلة بالتحدث مع متخصص، يقوم بالاستماع الجيد له، و تحليل أبعاد المشكلة و مناقشتها مع المريض، و من ثم يساعد المريض على ايجاد الحل المناسب من خلال تحديد مجموعة من البدائل اللازمة للخروج من المشكلة و اختيار الأنسب من بين تلك البدائل.

و يتواجد المرشد النفسي في المدارس بشكل أساسي و أحياناً قد يتواجد في بعض المؤسسات الأخرى مثل المصانع و غيرها، و يواجه أثناء مهمته بعض الصعوبات و من بينها عدم القدرة على اكتساب ثقة المريض أو أسرته مما يجعل من الحصول على المعلومات التي يحتاجها أمراً صعباً، كما يعاني المرشد النفسي أحياناً من كثرة عدد طالبي الاستشارات، ما يشكل عبئاً و ضغطاً متزايداً عليه، كما يعاني المرشد النفسي أحياناً من تدخل أطراف أخرى في عملية العلاج و منها الإدارة مثلا، أو تأثير جماعة الأصدقاء و غيرها من التداخلات، و أحياناً يكون المرشد النفسي لديه مشكلة في مهارات الاتصال و كسب ثقة المتعامل معه، كما أحياناً قد لا يكون مؤهلاً بالشكل المناسب أو بالقدر الملائم لتقديم خدمة جيدة على المستوى المطلوب.

و توجد مجموعة من الصفات التي يتوجب على المرشد النفسي التحلي بها، و من بينها الثقة و حسن التواصل مع طالب المشورة، و عدم إفشاء أسراره مطلقاً، و تجنب تقديم نوعيات من الأسئلة تثير حفيظة المتعامل أو تجعله يتراجع او يصمت و يرفض الاجابة عنها، و كذلك يحسن بالمرشد النفسي الالتزام بالابتسامة و الوجه البشوش و التحلي كذلك بالأخلاق الحسنة و السمعة الطيبة ليكون هو نفسه قدوة طيبة لمن يتعامل معهم، كما يتميز المرشد النفسي بالثقافة العالية و الاطلاع العلمي الغزير على الكتب المرتبطة بمجال عمله و لا تقتصر على كتب مجال الإرشاد فقط، و إنما تشمل كذلك الكتب في مجال القياس النفسي و الاحصاء و غيرها من العلوم.

و توجد عدة مدارس في مجال الارشاد النفسي منها ما يختص بالتركيز على المرشد النفسي، حيث يقع عليه العبء الأكبر في العملية الإرشادية متمثلة في تجميع المعلومات من طالب المشورة و تقديم التشخيص الملائم و تقديم مقترحات للعلاج، و يكون طالب المشورة متلقي فقط و غير مشارك، بينما في مدارس أخرى، يتم التركيز على طالب المشورة كطرف فاعل و رئيسي، هو الذي يقوم بدراسة مشكلته و تقديم الحلول و دراسة البدائل و يكون دور المرشد النفسي على التدخل عند الضرورة فقط للتصحيح و تقييم المسار.

نظرة عامة عن برنامج الماجستير التخصصي في الإرشاد النفسي

يعرف الإرشاد النفسي بكونه العلاقة التي تربط بين متخصص في علم النفس ( الأخصائي النفسي ) و طالب المشورة النفسية بحيث يساعد المتخصص من يحتاج للمساعدة في التعامل مع بعض الصعوبات التي تواجهه في حياته من خلال – ليس تقديم الحل المباشر – و لكن توضيح الرؤية و محاولة تقديم وجهات نظر أخرى لنفس الموقف الذي يمر به الفرد و يسبب له صراعات نفسية و مشكلات في السلوك أو في التواصل مع الآخرين و بالتالي فكلما تزايدت مستوى خبرة الأخصائي النفسي كلما زادت قدرته على التعامل الجيد مع المشكلة التي أمامه و كلما زاد عطاؤه لطالب المشورة و لأهمية مجال الإرشاد النفسي و الخدمات التي يمكنه تقديمها لفئات مختلفة و تقدم الأكاديمية برنامج الماجستير التخصصي في الإرشاد النفسي بشروط قبول متميزة تتيح لجميع الراغبين بالتسجيل فيه الحصول على تلك الفرصة و يشترط للقبول في البرنامج توافر الشهادة الجامعية التأسيسية، أو ما يعادلها من المؤهلات التخصصية في أي اختصاص (من قبيل البكالوريوس، الإجازة، الدبلوم الجامعي العالي، الليسانس، الدبلوم الوطني العالي، الدبلوم الجامعي الأساسي، شهادة المعهد العالي، دبلوم كليات المجتمع، شهادة خبير معتمد و في أي تخصص علمي و بأي تقدير للتخرج و من أي دفعة و  دون حاجة لمعادلة أو لمصادقة المؤهل العلمي من أي جهة بشكل مسبق قبل التقديم و التسجيل في البرنامج بل يكتفى باعتماد الكلية أو الجامعة أو المعهد المانح للدرجة العلمية و يتضمن برنامج الماجستير التخصصي في الإرشاد النفسي عدد من المقررات الدراسية منها مقرر أصول الإرشاد النفسي و الذي يتضمن توضيح لماهية الإرشاد النفسي و مميزاته عن غيره من صور المساعدة التي يمكن تقديمها و الإرشاد العلاجي و أهم مهارات الإرشاد و نظرياته و من هي الفئات التي تحتاج لاستخدام الإرشاد في حياتها و الأسباب المؤدية إلى ذلك كما يتضمن المقرر توضيح عن مجموعة من أهم المشكلات النفسية التي تحتاج لمساعدة من المرشد النفسي كما يشتمل المقرر الدراسي على مجموعة من المهارات و المداخل النفسية و السلوكية المستخدمة في الإرشاد النفسي مع توضيح لمجموعة من الأدوات المساعدة في ممارسة عملية الإرشاد كالصمت و الاستماع و التواصل اللفظي و كذلك يتضمن توضيح عن الإرشاد النفسي الديناميكي و اللاشعور و مراحل النمو النفسية ثم عرض للتطورات في مرحلة ما بعد فرويد كما يتضمن البرنامج أيضاً مقرر تقنيات العلاج و التحليل النفسي و يتناول علاج الجشطالت و مجموعة من دراسات الحالة حول طريقة العلاج و يتناول كذلك تحليل المعاملات بالإضافة للمداخل السلوكية في العلاج مع توضيح بنماذج عن طرق العلاج في المملكة المتحدة و التعامل مع المجموعات كما يتضمن المقرر نبذة عن المعايير الأخلاقية التي يجب أن يتحلى بها المرشد النفسي و توضيح لأهمية تلك الاعتبارات و يستهدف البرنامج العاملين في مجال الإرشاد النفسي و الأخصائيين الاجتماعيين و النفسيين في المدارس و دور الرعاية و غيرها و كذلك الراغبين بالتعمق في دراسة هذا المجال و الحصول على وظيفة من خلال تلك الدراسة.

الأهداف الموضوعية للبرنامج:

يستهدف برنامج الماجستير التخصصي في الإرشاد النفسي من بريطانيا إعداد مرشدين نفسيين متميزين و بخاصة في مجال التعامل مع الأطفال و المراهقين في ظل تزايد الطلب على تلك الفئات كنتيجة طبيعية لتزايد مستويات التعقيد في الحياة و تغير الأنماط الاجتماعية في المجتمعات العربية و تبدل الكثير من القيم و المفاهيم مع سيطرة التكنولوجيا و سهولة الحصول عليها  بخاصة لفئات سهلة التأثر كالأطفال و الشباب ما نتج عنه العديد من المشكلات الاجتماعية و التي تحتاج لتوافر خبراء قادرين على إدارتها و التعامل الجيد معها و يقدم برنامج الماجستير التخصصي في الإرشاد النفسي ركيزة معرفية قوية تساعد الدارسين على تلبية متطلبات الإرشاد النفسي الجيد.

و بحيث يكون الطالب عند الانتهاء من الدراسة في برنامج الماجستير التخصصي في الإرشاد النفسي قادراً على الآتي:

– تفهم الجوانب الأساسية في عملية الإرشاد النفسي و   تقنيات  التحليل و العلاج السلوكي.

– التعرف على أهم مهارات الإرشاد المدعمة بعدد من دراسات الحالة المعززة لتلك المهارات.

– دراسة عدد من أهم المشكلات النفسية التي يصاب بها الأشخاص من مختلف مراحل العمر.

– دراسة أهم المداخل المستخدمة في تقديم خدمات الإرشاد النفسي و سبل توظيفها مع المرضى.

– التعرف على سبل الإدارة الجيدة لجلسات الإرشاد النفسي و التواصل بفعالية مع المرضى.

– الدراسة النفسية المتعمقة لأهم الاضطرابات النفسية و دور الإرشاد النفسي الديناميكي في العلاج.

– التعرف على عدد من أهم المداخل الإرشادية المستخدمة في مجال الإرشاد النفسي العلاجي.

– التعرف على أهم الجوانب الأخلاقية الواجب توافرها في من يقدم خدمات الإرشاد النفسي.

الفئات المستهدفة:

المختصون في حقل الإرشاد و الصحة النفسية.

المختصون في علم النفس و التربية الخاصة.

العاملون في لجان التوجيه و الإرشاد.

العاملون في جميع مستويات الحقل الإرشادي التربوي و النفسي.

أطباء العائلة.

الممارسين العامين والمدرسين ونظار المدارس والأخصائيين الاجتماعيين النفسيين.

مشرفون المراكز الشبابية ومشرفو دور الرعاية (الأحداث- الحضانة العائلية – المسنين).

الراغبون في التحول من مسارهم المهني والدخول إلى حقل الإرشاد النفسي.

و ينطوي الماجستير التخصصي في الإرشاد النفسي على المقررات الدراسية النموذجية التالية للطلاب الدارسين باللغة العربية:

أصول الإرشاد النفسي

تقنيات العلاج و التحليل النفسي

تقنيات التحليل و العلاج السلوكي

علم النفس المعرفي

علم نفس الشخصية

ماجستير  مهني في الإرشاد النفسي
Price:
1,200£